Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

سمير زاوي: الحكومة لها يد في تراجع الكرة الجزائرية وبلماضي ضمد الجراح

أشاد سمير زاوي نجم المنتخب الجزائري السابق الذي ساهم في إنجاز التأهل لمونديال 2010 على حساب مصر، بأداء الخضر خلال المباراة الأولى ببطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 أمام كينيا، والتي فاز بها منتخب "محاربو الصحراء" بهدفين دون رد، كما دعا الشعوب العربية إلى أن تفخر بالنجم محمد صلاح نجم ليفربول ومنتخب مصر، بسبب ما قدمه في الملاعب الأوروبية.
وحاور "العربي الجديد" سمير زاوي للحديث عن مشوار منتخب الجزائر في الكان وابتعاده عن التتويج بالبطولة، ورأيه في المدرب الوطني جمال بلماضي وقائمته، بالإضافة إلى توقعاته للمنتخبات المرشحة للفوز بالكأس.
في البداية تقييمك لأداء المنتخب الجزائري في المباراة الأولى ضد كينيا؟
مباراة كانت جيدة من المنتخب الوطني استطاع أن يخطف ثلاث نقاط غالية تصدر بها المجوعة مع منتخب السنغال، منتخب كينيا لا يلعب كرة قدم وإنما يعتمد أكثر على القوة البدنية، وإن شاء الله الأداء يستمر بهذا المستوى وأفضل والشيء الصعب هو تخطي الدور الأول لأننا أحيانا قد نرى مفاجآت بالبطولة.
كيف ترى المواجهة المقبلة أمام السنغال؟
بالطبع مباراة صعبة للمنتخب الجزائري، السنغال ستستعيد نجمها ساديو ماني وهو ما سيشكل خطورة على دفاعات الخضر، ولا ننسى أن "أسود التيرانغا" بدون ماني حققوا الفوز على تنزانيا بثنائية، الأهم ألا يفقد المنتخب شخصيته في المباراة والبطولة بشكل عام، وإن شاء الله قادر على تحقيق الفوز والصعود كأول مجموعة.
رأيك في المدرب جمال بلماضي؟
مدربون كبار لم يستطيعوا أن يخرجوا بالمنتخب الجزائري من كبوته، لكن جمال بلماضي في فترة قصيرة استطاع أن يضمد الجراح وأغلق على المنتخب ولم الشمل، والهدف الآن ليس التتويج بالبطولة وإنما التحضير لمونديال قطر 2022 وحاليا هو يقوم بمرحلة البناء والمشاركة في أفريقيا ستفيد المنتخب.
مدى رضاك عن قائمة منتخب الجزائر لبطولة الأمم الأفريقية؟
جمال بلماضي هو المسؤول عن القائمة واختياراته والعناصر التي تتناسب مع طريقة لعبه، وهو اعتمد على أغلب اللاعبين المحترفين في أوروبا، لكن هناك بعض اللاعبين في البطولة المحلية يستحقون نظرة ولو تم اختيارهم سينفجرون مع المنتخب؛ منهم مزياني لاعب اتحاد العاصمة وبلقاسمي ولاعب وسط ميدان مولودية العاصمة، لكن على أي حال كل التوفيق لمنتخبنا.
لماذا المنتخب الجزائري بعيد عن التتويج؟
الكرة في الجزائر في السنوات الأخيرة كانت مُسيسة، والأندية لم تكن مُدارة بشكل صحيح ولا تمتلك الإمكانات من حيث الملاعب والدعم رغم امتلاكها لاعبين جيدين، الدولة لها يد كبرى في تأخر الكرة الجزائرية سواء الأندية أو المنتخب، الكرة تحتاج إلى إعادة هيكل في القسم الأول بالكامل، بالإضافة إلى أن شعب الجزائر يبكي على الأطلال ويقول كنا وكنا.
رأيك في أندى ديلور الوافد الجديد للمنتخب؟
ديلور له شعبية كبيرة في الجزائر وحصل على "هداف الدوري" مع فريقه، ويليق به أن يلعب في أفريقيا، لكن مشكلته أنه لا يعرف أفريقيا بسبب العيش في أوروبا، لكنه إذا عرف أن يدخل بالأجواء سينفجر وسيكون استثماراً جيداً للخضر.
المنتخبات التي ترشحها للفوز بالبطولة؟
على الورق هناك منتخبات كثيرة مرشحة للفوز بالبطولة بحكم خبراتها السابقة، وفي مقدمتها منتخب مصر بالطبع، والمنتخبات العربية مثل المغرب وتونس والجزائر، بالإضافة إلى نيجيريا والكاميرون، ولكن في النهاية من الوارد ألا يصل منتخب منها إلى النهائي، الأمر يختلف كثيرًا في الملعب والمنافسة ستكون صعبة وبطولة قوية.
رأيك في إقامة البطولة في الصيف بمشاركة 24 منتخباً للمرة الأولى؟
إقامة البطولة في الصيف أعطت الأفضلية لمنتخبات كثيرة لم تكن قادرة على استدعاء لاعبيها من الدوريات الأوروبية، لأنها كانت تأتي في منتصف الموسم وكل لاعب لا يريد أن يترك مكانه بالتشكيل في ناديه، لكن لها تأثيراً آخر وهو درجة الحرارة المرتفعة وهو شيء لم يتعود عليه من يلعب في أوروبا، أما بوجود 24 منتخباً فقد نجد مفاجآت في البطولة بتأهل منتخبات تشارك للمرة الأولى.
محمد صلاح ورياض محرز، أيهما قادر على حمل منتخب بلاده نحو اللقب؟
ليونيل ميسي النجم الكبير بنفسه لم يستطع أن يقود منتخب بلاده للتتويج بالبطولات وكادت الأرجنتين تخرج من بطولة كوبا أميركا الحالية، لا يوجد لاعب قادر على تحريك منتخب وحده، في الجزائر الكل يلعب كمجموعة ولا نعتمد على لاعب بعينه، ولكن يوجد عنصر إيجابي مثل صلاح ومحرز ولا أحب المقارنة بينهما هما نجمان عربيان كبيران.

نصيحتك لمحمد صلاح؟
محمد صلاح أنت شرفت العرب في أوروبا ومبروك عليك الفوز بلقب دوري الأبطال مع ليفربول والإنجازات التي حققتها، والجزائري دائماً ما يقول الذي في قلبه؛ أنت فخر لكل الدول العربية والمسلمين، نحبك هنا في الجزائر وحظاً موفقاً بإذن الله في بطولة كأس الأمم الأفريقية مع المنتخب المصري.
وجّه رسالة للجماهير الجزائرية الموجودة بمصر؟
رسالتي إلى الأنصار؛ أنتم سفراء الجزائر في بلدكم الثاني، مصر بلد جميل وسيعجبكم كثيراً، أما الجماهير في الجزائر فعليكم أن تثقوا بالمنتخب والجميع يلتف حوله، واتركوا الانتقادات السلبية التي لا نفع لها وإن شاء المنتخب يعود بالكأس.

600 429 - سمير زاوي: الحكومة لها يد في تراجع الكرة الجزائرية وبلماضي ضمد الجراح

قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!