Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

لطفي العبدلي لنبيل القروي: مليون دولار للصهاينة و للتوانسة كيلو مقرونة ؟… هذا موش عدل

اعتبر الممثل الكوميدي لطفي العبدلي في تدوينة على حسابه بالأنستغرام أنه من غير العدل أن يخصص نبيل القروي مليون دولار للصهاينة و للتوانسة كيلو مقرونة؟ وذلك ردّا على عقد بقيمة مليون دولار المبرم بين نبيل القروي مع شركة “دينكنز أند مادسون” مقرّها في كندا ويديرها إسرائيلي عمل في الاستخبارات الصهيونية، وذلك من أجل الضغط على الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بهدف “الحصول على رئاسة الجمهورية التونسية”.

وكان أستاذ القانون الدستوري والمحلل السياسي جوهر بن مبارك اعتبر في منشور له في فيسبوك أنّ ما قام به القروي “من قبيل الدعم و التمويل الأجنبي للحملات الانتخابية والذي يعتبره القانون الانتخابي جريمة موجبة لسقوط ترشّحه و ترشّح قائمات حزبه”.

وكان حزب التيار الديمقراطي في شخص أمينه العام محمّد عبّو تقدّم يوم الخميس بإعلام بجريمة إلى وكيل الجمهوريّة بالمحكمة الابتدائية بتونس في خصوص الوثيقة المتعلّقة بتعاقد رئيس حزب قلب تونس والمرشّح للرئاسيّة نبيل القروي وجمعية عيش تونسي وحركة النهضة، مع مؤسسات إشهار ووساطة أجنبية، وفق ما أكّده القيادى غازي الشواشي.

من ناحية أخرى أكد فريق الحملة الانتخابيّة لنبيل القروي في بلاغ يوم الخميس 3 أكتوبر 2019 عدم وجود أّي علاقة من قريب أو بعيد بين نبيل القروي المرشح للدور الثاني للانتخابات الرّئاسيّة والمدعو محمد بودربالة والشركة الكنديّة.

وأعلن فريق حملة نبيل القروي اللّجوء إلى القضاء لتحميل المسؤوليّة إلى من ستكشف عنهم الأبحاث ممّن حشر نبيل القروي في مثل هذه المسائل التي تهدف إلى تشويهه والتّأثير على الناخبين والتّشويش على المسار الانتخابي في البلاد وفق نص البلاغ.

 

 

قد يعجبك ايضا