خالد يوسف يتهم برنامجاً تليفزيونياً بتشويه سمعته ويلجأ للقضاء

أعلن المخرج السينمائي المصري، خالد يوسف، مقاضاة البرنامج التليفزيوني "شيخ الحارة"، للإعلامية المصرية بسمة وهبة، واتهمه بتشويه صورته وسمعته والحديث عنه بشكل غير لائق.
وأصدر المخرج بيانا إعلاميا نشره على صفحته الشخصية بموقع "فيسبوك" قال فيه: "لقد كلفت المحامي الخاص بي برفع قضية على قناة "القاهرة والناس"، وبرنامج "شيخ الحارة"، ومذيعته وضيف حلقة اليوم "قاصداً الفنانة التشكيلية ياسمين الخطيب".
وأضاف قائلا: "هذا البرنامج الذي عاش معظم حلقاته علي الخوض في سيرتي والتشهير المتعمد بي ولم يكن لدي مقدمة البرنامج غير خالد يوسف والخوض في عرضه ودفع ضيوفه لاستنطاقهم تصريحات مسيئة لي وخاصة ضيفتها الأخيرة التي كالت لي كماً هائلاً من الإساءة والتشهير وسرد أكاذيب في محاولة للنيل مني ومن أسرتي بزعمها الزواج مني ولن ينالوا مهما فعلوا من علاقتي بزوجتي وأم بنتي".
‎وأكمل: "لقد كلفت المحامي أيضا برفع قضايا علي كل من روج عني أكاذيب طوال الفترة الماضية متعمدا التشهير بما فيها المواقع الصحفية وأصحاب قنوات اليوتيوب الذين يألفون الأساطير طمعا في الترند والمزيد من الاشتراكات بكل الأساليب المنحطة فعشق الترند والشهرة ليس على جثث البشر والسعي لتدمير سمعة العائلات".
‎وأنهى المخرج كلامه قائلا "سأختصم في هذه القضايا كل الجهات المسؤولة التي تعمدت التقاعس عن ضبط ناشري الفيديوهات الملفقة والمنسوبة لي وكل أصحاب الفيديوهات المنشورة والذين يحللون ويدعون العلم ببواطن الأمور ويروجون لإشاعات من وحي خيالهم".

وكانت ياسمين الخطيب، التي أعلنت منذ فترة أنها كانت متزوجة من المخرج، قد ظهرت في حلقة مساء السبت، ببرنامج"شيخ الحارة"، وقالت إنها شعرت بالشفقة على الفتيات اللاتي ظهرن معه بالفيديوهات لكنها غير متعاطفة معهن، وأوضحت قائلة إن الفتاتين اللتين ظهرتا معه في أحد الفيديوهات اعترفتا بالواقعة أنهاكانت عام 2014 مؤكدة أنها لم تكن قد تزوجته بعد، ورفضت اتهامها بأنها وراء تسريب الفيديوهات بعد انفصالها عنه، ووصفت زواجها منه بأنه لعنه تطاردها.
وعن اتهامها بإعلانها خبر زواجهما من أجل الشهرة، قالت: "أنا أنتمي إلى واحدة من أعرق عائلات مصر ولا تنقصني الشهرة أو النجومية وأعمل بمجال من أكثر المجالات نخبوية،فماذا ينقصني حتى أدعي زواجي من رجل انتهت علاقتي به منذ عامين؟.

إقرأ أيضا

اللافت أن حلقة ياسمين قد تم حذفها من موقع الفيديوهات يوتيوب بعد عرضها بوقت قليل من دون إبداء أي أسباب لذلك، في الوقت نفسه أعلنت أنها تعرضت لتهديدات عديدة من فرنسا في إشارة إلى المخرج خالد يوسف الذي يقيم حاليا هناك مؤكدة أن فرد أمن واحداً هو من يحرس عمارتها ولكنها في حماية عشرات الآلاف من الأصدقاء والأحبة، وقبلهم الحي الذي لا يغفل، ونشرت رسالة التهديد التي تلقتها بعد أن محت بعض تفاصيلها، والرقم الدولي الخاص بفرنسا.

600 786 - خالد يوسف يتهم برنامجاً تليفزيونياً بتشويه سمعته ويلجأ للقضاء

قد يعجبك ايضا