عالمية

الاعتداء بالطعن على لاعب الوداد المغربي أيمن الحسوني

تعرض لاعب الوداد البيضاوي المغربي، أيمن الحسوني لاعتداء من قبل بعض جماهير الرجاء البيضاوي، ما تسبب له في إصابة على مستوى الكتف واليد، قبل نقل اللاعب لأحد مستشفيات مدينة الدار البيضاء لتلقي العلاج، بعد جحيم عاشه عقب تهديده بالسلاح الأبيض.

وحرص متوسط ميدان الوداد، على طمأنة جماهير الفريق الأحمر، مؤكداً في تصريحه لـ" العربي الجديد"، أن حالته الصحية بخير، بعدما تجاوز مخلفات الإصابة التي تعرض لها بفضل تدخل جهاز طبي من المستوى العالي.

وتحدث لاعب الوداد المقبل على خوض نهائي دوري أبطال أفريقيا، مع فرسان "القلعة الحمراء" ضد الترجي الرياضي التونسي: "عشت جحيما أثناء الفترة التي اعترضوا طريقي فيها، تفاديت الحديث معهم بعدما عرفت أنهم مشجعون لفريق الرجاء، قبل أن يقوم أحدهم بضربي بسكين، حاولوا أن يستفزوني بشتى الطرق"، وتابع: "أحمد الله على لطفه، حالتي الصحية جيدة وأنا بخير والحمد لله".

إلى ذلك يسود غضب كبير وسط أعضاء مجلس إدارة الوداد، وبالأخص الرئيس سعيد الناصيري، الذي كشف في تصريحات صحافية أنه لن يتسامح مع المجرمين، الذين اعتدوا على اللاعب، مؤكداً أن إدارة الفريق ستلجأ للأمن وكذلك تتبع الملف عن كثب، لوضع حد لتسيب بعض الجماهير الجانحة، التي لا تعترف بالروح الرياضية، وتعرض حياة اللاعبين لخطر.

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق