تعرّف إلى معجزة الفرنسي ميندي المطلوب في ريال مدريد

أشعلت الدعوة التي وجهها المدرب ديديه ديشامب، المدير الفني للمنتخب الفرنسي، إلى المدافع الشاب فيرلاند ميندي ظهير أيسر نادي أولمبيك ليون لتشكيلة الديوك في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي وسائل الإعلام الفرنسية، بسبب عدم لعب ابن الـ(23) في أي من الفئات السنية لبلاده، لكن المعجزة التي يمتلكها ألهمت جماهير عالم الساحرة المستديرة.

وكشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن النجم الفرنسي الشاب فيرلاند ميندي تعرض لإصابة في سن 15 عاماً، مما جعله قريباً من ترك عالم كرة القدم بشكل نهائي، بعدما أجمع الأطباء الذين عالجوه على صعوبة قدرته على المشي والوقوف على قدميه.
ورغم أن فيرلاند ميندي لا يؤمن بالمعجزات، إلا أن شفاءه من الإصابة الخطيرة التي تعرض لها في فخذه جعل الأطباء يصفونها بـ"المعجزة" التي لا تصدق، بعدما بقي تسعة أشهر كاملة على كرسي متحرك، وتعلّم كيفية المشيء ببطء كالأطفال.
ودخل الفرنسي ميندي إلى أكاديمية باريس سان جيرمان عندما كان يبلغ من العمر تسعة أعوام، لكن الإصابة التي ألمت به في فخذه أبعدته عن الملاعب نهائياً لمدة تسعة أشهر، وهددت مستقبله الكروي، إلا أن الطفل الصغير لم يستسلم بسبب عزمه وتفاؤله الكبير الذي يمتلك، ليعود مرة أخرى إلى بطل الدوري الفرنسي الممتاز.
وقال فيرلاند ميندي مدافع أولمبيك ليون عن تلك الفترة العصيبة في بداية مسيرته الكروية، بعد عودته إلى أكاديمية باريس سان جيرمان مرة أخرى: "لقد كان عليّ أن أبدأ من نقطة الصفر، أتعلم التمرير، واللعب مرة أخرى".

إقرأ أيضا

وبعد انتهاء عقد ميندي مع نادي باريس سان جيرمان، رحل إلى نادي مانتويس الذي يخوض غمار الدرجة الرابعة، لكنه غادر إلى فريق لو هافر في عام 2013، ليواصل اللعب في دوري الهواة، فاستمر بالتحسن وصقل موهبته الكروية الكبيرة التي يتمتع بها، ليأتي حصاد الجهد الطويل، بعدما وقع أول عقد احترافي مع أولمبيك ليون الفرنسي عام 2017.
وأثبت المدافع الفرنسي الشاب نفسه مع نادي أولمبيك ليون في البطولات المحلية والقارية، ليلفت أنظار الجهاز الفني للديوك، وعلى رأسه المدرب ديديه ديشامب، الذي وجه له الدعوة الرسمية، لتمثيل منتخب بلاده للمرة الأولى في حياته، ما جعل ميندي يقول لوسائل الإعلام حينها: "عندما استيقظت من نومي وجدت في هاتفي المحمول أربع أو خمس مكالمات لم يتم الرد عليها من قبل إدارة فريقي"، فكرت "ما الذي فعلته؟ هل فاتني التدريب"، لكن لم يكن الأمر كذلك.
وبعد أن اختاره ديديه ديشامب في التشكيلة الأساسية لمنتخب فرنسا في شهر نوفمبر/ تشرين الماضي، حتى يخوض مواجهتين دوليتين ضد هولندا وأورغواي، واصل الظهير الأيسر تألقه مع ناديه في البطولات المحلية والقارية، ما جعل عدداً من إدارات الأندية الأوروبية الكبيرة تطالب بالتعاقد معه في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، وعلى رأسها نادي ريال مدريد.
وختمت الصحيفة بأن المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لنادي ريال مدريد الإسباني، طالب إدارة الفريق بضرورة التوقيع مع المدافع الشاب فيرلاند ميندي الظهير الأيسر أولمبيك ليون في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، بسبب ما فعله في الموسم الحالي مع فريقه، بالإضافة إلى المعجزة التي حققها في مسيرته الكروية.

600 430 - تعرّف إلى معجزة الفرنسي ميندي المطلوب في ريال مدريد

قد يعجبك ايضا