الشيخ الشندرلي لبن علي : وطنك يحبّك لكنّ أصحاب الاسلام السياسي أتوا عليه كالجراد بقلوب مليئة بالأحقاد

عبّر الخميس 9 ماي، الشيخ لطفي الشندرلي عن تمنياته بالشفاء والعافية للرئيس السابق زين العابدين بن علي على خلفية طلبه أن يُدفن في السعودية في حال وفاته.
وخاطبه قائلا “لقد فهمنا رسالتك لتراب وطنك الذي تنكر إليك وإلى القلوب الحاقدة عليك حقدا تشيب منه الولدان فبسم الدين هكذا هم وبسم الإسلام قلوبهم قاسية نحن فهمنا الإسلام الراقي الذي يأمرنا بالرحمة و الغفران”.

إقرأ أيضا

وقال مهاجما حركة النهضة “لقد فهمنا رسالتك لهؤلاء أصحاب الإسلام السياسي الذين تسلطوا علينا وحكموا فينا بالفقر والجوع والحرمان فنحن نعيش في أتعس السنين منذ تاريخ الخضراء”. واضاف في نفس السياق “لقد تركت وطنك الحبيب لأناس أتوا عليه كالجراد فتركوه صعيدا جرزا”.

وفي نهاية تدوينته قال الشندرلي “وفي الختام أسأل الله أن يشفيك ويعافيك راجيا من الله إن كتب الله لك الموت أن تدفن في وطنك الذي يحبك”.

قد يعجبك ايضا