Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

تغطية مباشرة للانتخابات الرئاسية بكامل ولايات الجمهورية .. متابعة في الجهات

انطلقت صباح اليوم الأحد في حدود الساعة الثامنة صباحا عملية الإقتراع للإنتخابات الرئاسية السابقة لأوانها التي يتنافس فيها 24 مترشحا من بين 26 بين مستقلين وممثلين لاحزابهم بعد إعلان مترشحين اثنين منهم تخليهما لفائدة مترشح ثالث، لتتواصل إلى حدود الساعة السادسة مساء في أغلب المراكز ماعدى في بعض الحالات الاستثنائية التي تنطلق فيها عملية الاقتراع من العاشرة صباحا لتنتهي عند تمام الرابعة بعد الزوال.

ويتجاوز العدد الجملي للمسجّلين في السجلات الانتخابية 7 ملايين و88 ألف مسجّل 49 بالمائة منهم من النساء، و 35 بالمائة من الشباب ما بين 18 و 35 سنة، وفق احصائيات الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

ويشار إلى أن تقديم موعد الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها لليوم الأحد 15 سبتمبر 2019 إثر وفاة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي، حرم 1600 شاب وشابة من المشاركة في هذا الاستحقاق الذي كان من المفترض أن ينتظم كما هو مقرر يوم 17 نوفمبر 2019.
وخصصت الهيئة 310 مركز اقتراع و391 مكتب اقتراع في مختلف الدوائر بالخارج وعددها 6 ، لاستقبال 387 ألف ناخب مسجّل بالنسبة إلى الانتخابات الرئاسية في الخارج المقرر تنظيمها في الدوائر الإنتخابية بالخارج، أيام 13 و14 و15 سبتمبر 2019.
وخصصت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات 30 ألف مكتب اقتراع موزعة على 4567 مركز اقتراع في الداخل و 3030 بالخارج.
يذكر أن 13 ألف ملاحظ من مكونات المجتمع المدني من بينها 450 من الخارج سيتابعون العملية عن قرب العملية الانتخابية التي تتميز بحضور كبير لممثلي الأحزاب الذين أسندت لهم الهيئة العليا المستقلة للانتخابات 80 ألف اعتماد.
ويؤمن التغطية الاعلامية لهذا الاستحقاق حوالي 1800 صحفي من بينهم 300 صحفي أجنبي .

وقد تم اقرار تاريخ 15 سبتمبر 2019 لاجراء انتخابات رئاسية سابقة لاوانها بعد ان كانت مقررة في 17 نوفمبر2019 وذلك على اثر وفاة رئيس الدولة الباجي قايد السبسي في 25 جويلية الفارط وتسلم رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر مهام رئيس الجمهورية وفق ما ينص عليه الدستور الذي يضبط ايضا اجال 90 يوما لانتخاب رئيس جمهورية جديد.

قفصة
إنطلقت في حدود الساعة الثامنة من صباح اليوم الاحد 15 سبتمبر، عمليّة الاقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بمركز الاقتراع بالمدرسة الابتدائية حي النّور بمدينة قفصة، أكبر مراكز الاقتراع بالجهة من حيث عدد الناخبين المسجلين وهو 6764 ناخب وناخبة.
وفتحت مكاتب التصويت، الواقعة بهذا المركز، والبالغ عددها 12 مكتبا أبوابها أمام الناخبين والناخبات في تمام الساعة الثامنة من صباح اليوم، وفق ما عاينته صحفية (وات).
وواكب عملية إنطلاق التصويت بالمركز، الذي تمركزت على مستوى مدخله عناصر من الجيش الوطني، مراقبون تابعون للهيئة الفرعية للانتخابات، وملاحظون محلّيون عن المجتمع المدني، بالاضافة إلى عدد من ممثّلي المترشحين لهذا الاستحقاق.
وبين عضو الهيئة الفرعية للانتخابات والناطق بإسمها نجم الدين خريف في تصريح ل(وات) أن كلّ مراكز الاقتراع الواقعة بالدائرة الانتخابية بقفصة قد فتحت أبوابها أمام الناخبين تمام الساعة الثامنة صباحا بإستثناء المراكز التي قرّرت الهيئة العليا للانتخابات إفرادها بتوقيت إستثنائي، حيث تنطلق عملية التصويت بها في حدود الساعة العاشرة لتتواصل إلى غاية الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم.
ويبلغ عدد مراكز الاقتراع بدائرة قفصة 186 مركزا منها 20 مركزا تمّ إفرادها بتوقيت إستثنائي و7 مراكز تقرّر نقل مقرّاتها إلى مراكز إقتراع قريبة باعتبار جودها في مناطق وعرة.
وتضمّ مراكز الاقتراع بقفصة 469 مكتب إقتراع مرسّم بها 222 ألف و57 ناخب وناخبة.
ويتنافس في هذه الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها 26 مترشّحا على نيل ثقة الناخبين والناخبات للفوز بكرسي رئاسة الجمهورية.

صفاقس1

انطلقت في حدود الساعة الثامنة من صباح اليوم الأحد، بعدد من مراكز الاقتراع بمعتمدية ساقية الزيت التابعة للدائرة الانتخابية صفاقس 1، عملية التصويت للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها وذلك في ظروف عادية وإقبال متواضع على مكاتب الاقتراع التي تحتويها.
وتشمل دائرة صفاقس 1 التي يبلغ عدد المسجلين بها في السجلات الانتخابية 282856 مسجلا موزعين على 208 مركز اقتراع و570 مكتب اقتراع بمختلف معتمديات الدائرة.
ويشار إلى أن دائرة صفاقس 1 تتضمن 8 معتمديات وهي ساقية الدائر وساقية الزيت والحنشة وجبنايانة والعامرة وبئر علي بن خليفة والغريبة وقرقنة.

صفاقس 2

انطلقت صباح اليوم الأحد بالدائرة الانتخابية صفاقس 2 عملية الاقتراع الخاصة بالانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها “في ظروف عادية ودون إشكاليات تذكر”، وفق ما عاينته صحفي (وات) بعدد من المراكز بهذه الدائرة التي تعد328488 ناخبا موزعين على 8 معتمديات (صفاقس المدينة وصفاقس الغربية وصفاقس الجنوبية وطينة وعقارب والمحرس والغريبة والصخيرة).
وقال عضو الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات محمد رمسيس العياري في تصريح ل(وات) أن “الهيئة لم تسجل أي تأخير في انطلاق عملية الاقتراع المحددة مع الساعة الثامنة صباحا أو غيابات في صفوف أعضاء مراكز ومكاتب الاقتراع”.
وعرف مركزا اقتراع الهدى بطريق المطار وحي النور فرحات حشاد، إقبالا متوسط العدد إلى ضعيف من الناخبين جلهم من الكهول وكبار السن الذين تعودوا على غرار المواعيد الانتخابية السابقة الإقبال على عملية الانتخاب منذ الساعات الأولى، وتم في المركزين ملاحظة إحكام في التدابير التنظيمية واللوجيستية من طرف ممثلي الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات وقوات الجيش والأمن الوطنيين.
كما تم مع عملية انطلاق عملية الاقتراع تسجيل حضور لمراقبي وملاحظي الانتخابات داخل مكاتب الاقتراع عن المترشحين ومنظمات المجتمع المدني.

المهدية

لم تسجل الإدارة الفرعية للانتخابات بالدائرة الانتخابية بالمهدية “أي خلل أو تعطيل من أي نوع في فتح 195 مركز و508 مكتب اقتراع بمختلف جهات الولاية” وفق ما أكده قيس القحاز رئيس الإدارة الفرعية للانتخابات، صباح الأحد لـ”وات”.
وعاين مراسل “وات” اقبالا هاما للناخبين على عدد من مراكز ومكاتب الاقتراع منذ فتحها على الساعة الثامنة صباحا قصد انتخاب رئيس للجمهورية مع تواجد أمني لمراقبة سير الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.
ويمارس 247 ألفا و696 ناخب بولاية المهدية حقهم الانتخابي في ظل تواجد 3750 مراقب تم توفيرهم من قبل الإدارة الفرعية للانتخابات لمراقبة سير العملية.

نابل 1

فتحت مراكز الاقتراع اليوم الاحد في حدود الساعة الثامنة صباحا، أمام الناخبين، للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها لتتواصل عملية التصويت إلى حدود الساعة السادسة من مساء اليوم.
وقد شهدت مراكز الاقتراع إقبال عدد من المواطنين منذ الدقائق الأولى من فتح مكاتب الاقتراع على غرار المدرسة الابتدائية شارع بورقيبة والمدرسة الابتدائية ساحة السوق بقربة، حسب ما عاينته صحفية (وات).
وأكد بعض الناخبين حرصهم على المشاركة في هذا الاستحقاق الانتخابي والقيام بواجبهم منذ الساعات الأولى من يوم الاقتراع، مشددين على أهمية هذا الموعد الجديد مع الديمقراطية وحرية الاختيار.
وعرفت مراكز الاقتراع بدائرة نابل 1 والبالغ عددها 156 مركزا مع انطلاق عملية التصويت تعزيزات أمنية وعسكرية هامة بالاضافة الى حضور عدد كبير من الملاحظين الوطنيين والدوليين الذين واكبوا انطلاق عملية الاقتراع.
وأكد رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات نابل 1 العروسي بن عبد الله، في تصريح ل(وات) ان “كافة مراكز الاقتراع فتحت أبوابها لانطلاق عملية التصويت في ظروف عادية”، ولفت الى “تواجد عدد هام من المراقبين التابعين للهيئة لمراقبة سير العملية الانتخابية”.
ويبلغ عدد المواطنين المسجلين للمشاركة في هذه الانتخابات 260248 ناخبا موزعين على 156 مركز” يضم 525 مكتب اقتراع.

نابل2

انطلقت في الثامنة من صباح اليوم الاحد عملية الاقتراع بالدائرة الانتخابية نابل 2 التي تعد 115 مركز اقتراع (410 مكاتب) “في ظروف عادية” وفق ما ذكرته رئيسة الهيئة الفرعية نابل 2 ايناس الفاطمي في تصريح ل(وات).
وعاين صحفي (وات) بالمدرسة الابتدائية المرازقة بالحمامات، التي يصل عدد المسجلين بها الى 3697 ناخبا، انطلاق عملية الانتخاب بنسق تصاعدي، حيث اصطف الناخبون واغلبهم من كبار السن امام مكاتب الاقتراع قبل الدخول للقيام بالعملية الانتخابية.
جدير بالاشارة الى ان صور 5 مترشحين وبياناتهم ما تزال معلقة باماكن التعليق على الصور الخارجي لمدرسة المرازقة بالحمامات، ولم يتم رفعها بعد، وهو ما يعد مخالفة انتخابية، وفق تقدير الهيئة التي كانت وجهت امس 8 مخالفات ل8 مترشحين للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها بسبب عدم رفع الصور.
ويصل عدد المسجلين بالدائرة الانتخابية نابل 2 الى 211165 .

سيدي بوزيد

انطلقت صباح اليوم الاحد وتحديدا على الساعة الثامنة صباحا بالدائرة الانتخابية بولاية سيدي بوزيد الانتخابات الخاصة باختيار رئيس الجمهورية التونسية ب294 مركز اقتراع من جملة 322 مركزا من المنتظر ان يستقبلوا حوالي 300240 ناخبا قاموا بالتسجيل للمشاركة في هذه المحطة الانتخابية.
و تفتح بقية المراكز البالغ عددها 28 مركزا تمام الساعة العاشرة صباحا لتغلق عند الساعة الرابعة بعد الزوال حيث تم افرادها بتوقيت استثنائي وذلك لأسباب لوجستية وطبيعية وبشرية تتعلق اساسا ببطء الوصول اليها وعدم استقرار اغلب سكانها بها وتعرض المسالك الريفية المؤدية اليها الى اضرار حسب ما فسره بوجمعة مشي رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات في تصريح لوات.
وقد اختلفت نسبة الاقبال على مكاتب الاقتراع حيث تشهد بعض المكاتب اكتظاظا في حين لم يصل الناخبون الى البعض الاخر وفي المقابل تجندت العديد من المنظمات الوطنية على غرار الاتحاد الجهوي للشغل والهيئات لمراقبة سير العملية الانتخابية وتسجيل كل ما من شانه ان يؤثر على شفافية الانتخابات.
كما توافد ممثلو الوسائل الاعلامية من سيدي بوزيد وخارجها وايضا بعض الاعلاميين من الاجانب.
واكد بوجمعة مشي ان الهيئة حرصت على انهاء مختلف استعداداتها للعملية الانتخابية منذ مساء امس السبت وقامت بالتنسيق مع المؤسستين الامنية والعسكرية لإيصال المعدات الانتخابية الى اماكنها.
وذكر انه تم تجنيد 3 الاف عون و70 مراقبا لتفادي اية اخلالات قد تحدث.
ويشار الى ان مراكز الاقتراع المعنية بالتوقيت الاستثنائي موزعة على معتمدية السبالة (5 مراكز) ومعتمدية جلمة (8 مراكز) ومركزين بمعتمدية منزل بوزيان و8 مراكز اخرى بمعتمدية سيدي علي بن عون ومركزين بمعتمدية بئر الحفي و3 مراكز بمعتمدية السوق الجديد.

توزر

انطلقت عمليات الاقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها بدائرة توزر في التوقيت المحدد لها، اذ فتحت مراكز الاقتراع أبوابها حوالي الساعة السابعة والنصف وانطلقت عمليات الاقتراع في الثامنة صباحا دون تسجيل تخلف أي مركز أو مكتب، وفق ما أفاد به “وات” رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات، الصحبي البدراوي .
واكد البدراوي حضور جميع رؤساء مراكز ومكاتب الاقتراع ومساعديهم وكذلك ملاحظي المجتمع المدني وممثلي المترشحين ملاحظا أنه تم تجاوز اشكال تأخر حصول عدد من الملاحظين الممثلين لبعض المترشحين على بطاقات الاعتماد، وذلك بتمكينهم من شهادة اعتماد من الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات تخول لهم دخول المراكز والمكاتب مع إعطاء الاذن لرؤساء مكاتب الاقتراع بقبول شهائد اعتمادهم.
وارجع البدراوي التاخر في حصول بعض الملاحظين على بطاقات الاعتماد الى تأخر تقدمهم بمطالب في الغرض.
ويشار الى ان دائرة توزر تضم 75975 ناخب موزعين على 48 مركز اقتراع بها 152 مكتب اقتراع.
ويوجد أكبر مركزي اقتراع في دائرة توزر، بمدينة نفطة وهما مدرسة الخضر حسين ومدرسة الشافعي السني ب3633 ناخب في كل واحدة منهما في حين يوجد أصغر مركز اقتراع بمعتمدية حزوة وهي مدرسة التعمير (47 ناخب فقط).

جندوبة

انطلقت صباح اليوم الأحد عملية الاقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها 2019، بدائرة جندوبة لانتخاب رئيس للجمهورية من مجموع 26 مترشحا لخوض هذا الاستحقاق.
وحسب تصريحات عدد من رؤساء المراكز والتي تتطابق مع عدد من الناخبين المتقدمين نسبيا في السن الذين وقفوا في طوابير لانتظار الأدلاء باصواتهم ان سير العملية الانتخابية يتم بشكل “عادي” في ظل جاهزية هيئة الانتخابات وكافة الأطراف المتدخلة لحسن سير العملية.
من جهة أخرى لاحظ صحفي (وات) تواجدا واضحا لمناصري عدد من الأحزاب في مداخل الانهج التي تم إغلاقها بواسطة حواجز حديدية.
يذكر ان عدد الناخبين بدائرة جندوبة المسجلين للاقتراع في هذه الانتخابات والانتخابات التشريعية المزمع اجراؤها في 6 أكتوبر القادم يفوق 273 الف ناخب.

بن عروس

فتحت 583 مكتب اقتراع موزعين على 153 مركز اقتراع في الدائرة الانتخابية بولاية بن عروس أبوابها عند الساعة الثامنة من صباح اليوم الاحد لاستقبال الناخبين الذين سيدلون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها لسنة 2019 وتجرى عملية الاقتراع وفق ما لاحظه مندوب (وات) وسط حضور لافت للملاحظين المحليين والدوليين وبتأمين كامل من قبل الوحدات الامنية والعسكرية المرابطة امام مكاتب الاقتراع وفي محيطه.
وبحسب ما أفاد به رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات ببن عروس الكيلاني هلال مندوب (وات) صباح اليوم فقد تم استيفاء كامل الاستعدادات وتوفير المستلزمات الانتخابية لكل مكاتب الاقتراع قبل الموعد المحدد لفتح الأبواب واستقبال الناخبين.
وقد لوحظ مع بداية الاقتراع اقبال متوسط في العموم سرعان ما أخذ يتزايد مع مضي الدقائق الاولى مع اختلاف في درجة الاقبال بين مركز وآخر وبحسب افادات بعض رؤساء المراكز والمكاتب والملاحظين فقد تم احترام كل الاجراءات التنظيمية واللوجيستية التي ينص عليها القانون الانتخابي في توزيع الاعوان وتأثيث المكاتب بالمواد الانتخابية المطلوبة وتيسيرعمل الملاحظين رغم بعض الاشكالات التي تعلقت بادراج بعض الأسماء في السجلات الخاصة بكل مكتب حيث تبين عدم مطابقتها للارساليات التوجيهية وهو ما استدعى التثبت وتحويلهم الى المكاتب المعنية التي ادرجت بها اسمائهم.
وبخصوص عملية فتح صناديق الاقتراع قبل اوانها في احد مراكز الاقتراع بمرناق فوفق ما افاد به رئيس الهيئة فان الامر يتعلق بخطأ بشري من قبل رئيس المركز الذي قام عند تسلمه المواد الانتخابية بازالة الاقفال وفتح الصندوق قبل موعده وقد تم على الفور احتواء العملية باعادة توظيب المواد الانتخابية في المخزن المركزي واعادة ارسالها من جديد الى المركز بتأمين كامل من وحدات الجيش الوطني مع الاشارة الى ان المواد الانتخابية الحساسة لم يقع المساس بها وهذا بعد اجراء معاينة من طرف عدلي تنفيذ حضرا بالمكان وقاما بتحرير محضر في الغرض.
ويتولى الاشراف على العملية الانتخابية بمختلف الدوائر 2500 عون تم انتدابهم للعمل بهذه المكاتب والمراكز من ضمنهم 583 اعضاءمكاتب اقتراع و153 رئيس مركز يذكر ان عدد المقترعين المدرجين بالسجل الانتخابي للادلاء باصواتهم في الدائرة الانتخابية بولاية بن عروس وصل الى 361 الف ناخب.

بنزرت

فتح، مع تمام الساعة الثامنة صباحا، 208 مركز اقتراع ابوابه في الدائرة الانتخابية ببنزرت وفق ما أكدته الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات التي قالت إنها وفرت المواد الانتخابية وغيرها من اليات تامين افضل الظروف للعملية الانتخابية الرئاسية السابقة لاوانها من حيث الوسائل اللوجستية او البشرية لضمان اكبر قدر ممكن من الشفافية والسلاسة بالنسبة للناخبين البالغ عددهم 325 الف ناخب ووناخبة.
وفي جولة صباحية على عدد من مكاتب ومراكز الاقتراع، لاحظ مراسل (وات) ان إقبال الموطنين لا يزال بطيئا ولاسيما من الشباب، مع تواجد للمتابعين والمراقبين المعتمدين وايضا الاعلاميين، وينتظر مع تقدم ساعات النهار ارتفاع وتيرة عمليات الاقتراع، وفق ما أكده عدد من رؤساء مكاتب الاقتراع.

قبلي

افتتحت في حدود الثامنة من صباح اليوم كافة مراكز الاقتراع بدائرة قبلي لتمكن طيلة هذا اليوم قرابة 104 الاف من الناخبين المسجلين، من الادلاء باصواتهم في الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها.
واكد المنسق الجهوي للهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات عبد الجبار جديد لمكتب (وات) انطلاقة عملية الاقتراع بكافة المراكز البالغ عددها 82 مركزا، بها 215 مكتبا تتوزع على مختلف معتمديات الولاية.
واعتبر ان الاستعدادات لهذه المحطة الانتخابية كانت “جيدة”، وقد تم منذ مساء يوم امس السبت التاكد من جاهزية كافة هذه المراكز خاصة بعد تولي المؤسستين العسكرية والامنية نقل المواد الانتخابية للمراكز والسهر على تامينها.
ومن ناحيتهم عبر عدد من الناخبين عن تفاؤلهم بهذه الانتخابات التي يامل اغلبهم في ان تكون الحلقة المتممة لمرحلة الانتقال الديمقراطي بالبلاد ولتعيدها على سكة التنمية، وفق ما اكده عدد منهم (من منطقة جمنة) لصحفي (وات).
ودعا عدد منهم خاصة من الشباب (من مدينة قبلي) كافة الشباب الى الاقبال المكثف على انتخاب رئيس للجمهورية وعدم العزوف على الادلاء باصواتهم للمساهمة في رسم المسار السياسي للبلاد ولتكون كلمتهم فاعلة في المستقبل، واعتب عدد منهم ان كثرة المترشحين لهذه الانتخابات مظهر من مظاهر الديمقراطية الحقيقية التي تؤكد تخلص البلاد من هيمنة الحزب الواحد وفي ذات الاطار بين عدد من كبار السن الذين قدموا الى مركز الاقتراع بمدرسة 15 اكتوبر بمدينة قبلي للادلاء باصواتهم ان اقبالهم على الانتخاب رغم تقدمهم في السن يعبر عن تعلقهم الدائم بهذا الوطن وحرصهم على رؤيته في افضل الظروف، واشاروا الى ان نضالهم كان سابقا عبر حمل السلاح في وجه المستعمر ثم بالعمل على بناء هذا الوطن ليتحول اليوم الى مساهمة في اختيار المترشح الامثل لاستكمال المسار التنموي للبلاد.

سليانة

انطلقت في حدود الساعة الثامنة من صباح اليوم الأحد عملية الاقتراع للإنتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بأكبر مركز اقتراع بالدائرة الانتخابية بولاية سليانة (مدرسة حي الجمهورية ) على غرار بقية المراكز بالجهة.
وشهد المركز منذ الساعات الاولى من صباح اليوم توافد عدد من كبار السن و تمركز الوحدات الأمنية و العسكرية من خلال ما عاينته مراسلة (وات) بالجهة.
وأكد رئيس مركز اقتراع (مدرسة حي الجمهورية ) عبد الكريم الرزقي في تصريح ل(وات) أن مركز الاقتراع يضم 8 مكاتب اقتراع تحتضن 4531 ناخب مضيفا أن الظروف عادية وكل ماهو لوجيستي تم اعداده مسبقا.
من جهتها أشارت المكلفة بالاتصال والتنسيق والاعتماد مع المجتمع المدني بالهيئة الفرعية للانتخابات بسليانة نجاة طاع الله في تصريح ل(وات) إلى أن جميع مراكز الاقتراع بالجهة والبالغ عددها 192 فتحت أبوابها على الساعة الثامنة صباحا لاستقبال الناخبين والناخبات.
يذكر أن عدد الناخبين بالدائرة الانتخابية بسليانة يقدر ب 135 ألف ناخب أمم

سوسة

فتح 177 مركز اقتراع تضم 704 مكتب اقتراع أبوابها منذ الساعة الثامنة من صباح اليوم الأحد لاستقبال 369842 ناخب وناخبة مسجلين بالسجلات الانتخابية بولاية سوسة للادلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.
وقد انطلق عمل مراكز ومكاتب الاقتراع في ظروف عادية باستثناء مركز الاقتراع بالمدرسة الابتدائية الأخلاق بحمام سوسة الذي لم يفتح أبوابه على الساعة الثامنة وذلك بسبب تأخر وصول بعض الأختام الانتخابية وفق ما عاينه مراسل (وات) بالجهة.
وقد تباينت نسبة الإقبال على التصويت في هذه الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها خلال الساعة الأولى من عملية الإقتراع بين متوسطة ومقبولة مع حرص واضح من قبل كبار السن من الناخبين والناخبات على الإدلاء بأصواتهم في هذه الانتخابات، وفق ما أكدته المكلفة بالاعلام بالهيئة الفرعية للانتخابات بسوسة لـ /وات/ منية لطيف.
وسجل عدد من مكاتب الإقتراع حضورا لافتا للملاحظين والمراقبين التونسيين والأجانب وممثلي الأحزاب ووسائل الإعلام الوطنية والأجنبية إلى جانب حضور 67 عونا مراقبا خارجيا لملاحظة الانتخابات و177 رئيس مركز إقتراع و374 مساعد رئيس مركز اقتراع سخرتهم الهيئة الفرعية للانتخابات بسوسة للسهر على تأمين العملية الانتخابية وأبدى بعض ممثلي القائمات المترشحة في تصريحات متطابقة لمراسل/ وات/ بسوسة انتقادات للهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بالجهة بخصوص تأخر تسليم ملاحظي بعض الاحزاب بطاقات الاعتماد التي وصلت في ساعة متاخرة من مساء السبت.

المهدية

بلغت نسبة الاقبال على الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها 2019 بالدائرة الانتخابية بالمهدية، في حدود الساعة العاشرة صباحا، 9ر2 بالمائة، وفق ما أكده رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات، قيس القحاز، الأحد، لمراسل “وات” بالجهة.
وأكد القحاز أن 7200 ناخب من بين 247 ألفا و696 ناخب مسجلين بالدائرة قاموا بواجبهم الانتخابي في ظروف طيبة.
ولاحظ المتحدث أن سير عملية فتح 195 مركز و508 مكتب اقتراع في مختلف مناطق الدائرة “كان طيبا ودون تسجيل أي خلل أو تعطيل لسيولة دخول المقترعين داخل وخارج هذه الأماكن”.
وعاين مراسل “وات” اقبالا جيدا للناخبين، وخاصة من كبار السن، على مكاتب الاقتراع علاوة على توفير انتشار أمني في مختلف مراكز ومكاتب الاقتراع مع توفر 3750 مراقب محلي تابعين للإدارة الجهوية للانتخابات.
وأوضح رئيس مكتب شبكة “مراقبون”، عز الدين نصر أن سير عملية فتح المكاتب وانطلاق عملية الانتخاب “كانت جيدة في مختلف المناطق” وفق ما نقله أعضاء الشبكة المنتشرين في كل المكاتب.

مدنين

انطلقت صباح اليوم الأحد في ظروف عادية عملية الاقتراع بالدائرة الانتخابية بمدنين التي تضم 247 مركز اقتراع و611 مكتب بعد أن تزودت بمختلف معداتها الانتخابية اللوجستية والبشرية التي وضعتها الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات على ذمة هذه العملية.
وفي مركز الاقتراع المدرسة الابتدائية 2 مارس بجربة اجيم الذي يضم 6 مكاتب اقتراع مسجلة بها 3480 ناخب انطلقت عملية الاقتراع عادية من حيث الاستعدادات والتنظيم والتواجد الأمني والعسكري مع حضور عدد من الملاحظين وتميزت عملية الاقتراع حسب مالاحظته مراسلة (وات) بالجهة باقبال كبار السن فيما لا يزال اقبال الشباب ضعيفا وهو ما ميز أيضا مركز الاقتراع غرة جوان باجيم المسجل به 605 من الناخبين.
وأفاد عدد من الناخبين ممن قاموا بواجبهم الانتخابي بعضهم من الكهول والبعض الآخر من الشيوخ أنهم خيروا أداء هذا الواجب قبل ارتفاع حرارة الطقس كما تعودوا بخصوص قضاء الشؤون المتعلقة بخارج المنزل مبكرا على حد تعبيرهم.
وفي مركز الاقتراع 2 مارس ببوملال من معتمدية جربة حومة السوق أكبر مركز بالدائرة الانتخابية بمدنين (10 آلاف ناخب) كان المشهد ذاته والذي تميز باقبال كبار السن الذين اصطفوا امام مكاتب الاقتراع فيما يتوافد بين الحين والآخر الشباب فرادى.

تطاوين

انطلقت، في حدود الساعة الثامنة من صباح الأحد، بالدائرة الانتخابية تطاوين التي تضم 88264 مسجلا، الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها داخل 111 مركز انتخاب و 207 مكتب اقتراع موزعة على كافة مناطق الولاية من البئر الاحمر شمالا إلى برج الخضراء في أقصى نقطة في الجنوب التونسي.
وتجرى الانتخابات في ظروف عادية ووفق التراتيب والقوانين المعمول بها، بحسب ما عاينه مراسل (وات) ووفق ما اكده ممثل ملاحظون بلا حدود سامي حمزي وقد انتشرت قوات الأمن الداخلي والجيش الوطني بكثافة أمام وحول مراكز الاقتراع

اريانة

شهدت مختلف مراكز الاقتراع اليوم الاحد اقبالا مكثفا من قبل المواطنين للادلاء باصواتهم في الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها بالدائرة الانتخابية اريانة حيث توافد المئات على مختلف مراكز الاقتراع منذ ان فتحت ابوابها على الساعة الثامنة صباحا ليصطفوا امام مكاتب الاقتراع المخصصة لهم وقد ارتسمت على وجوههم ابتسامة تفاؤل بالغد الافضل حسب ما عاينه صحفية (وات).

وامام مركز الاقتراع برياض النصر وقف سعيد بوقطاية بعكازه الحديدي يتامل المكان قبل ان يسارع الخطى نحو طابور الانتظار بمكتب الاقتراع، وهو الذي يعاني من اعاقة عضوية منذ اكثر من 20 سنة حيث اكد “اهتمامه بالشان العام واصراره على ان يكون طرفا في عملية تغيير المنظومة السياسية السائدة” على حد قوله.
وغير بعيد عنه، عبرت رملة النصيبي شابة العشرين سنة عن املها في ان “تتجاوز تونس كل المصاعب وان يتمتع الرئيس القادم للبلاد بالوطنية وبروح المسؤولية لتعزيز الاستقرار والامن وتحقيق التطور في كل المجالات خاصة الاقتصادية”.
وبمركز الاقتراع فرحات حشاد باريانة المدينة، وقفت رئيسة المركز أ.
بوسنينة بالبهو الرئيسي لتوجيه الناخبين ومساعدتهم على التعرف على مكاتب الاقتراع المخصصة لهم من خلال التطبيقة التي خصصتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات للمواطنين في الغرض وقالت ان “كل شيء يتم على احسن ما يرام وفي احسن الظروف بتوفر مختلف المواد الانتخابية وصناديق الاقتراع واحترام الجميع لعملية الانتخاب والقوانين المنظمة لها في كنف الشعور بالمسؤولية ودون اي تشنج”.
اما مركز الاقتراع سيدي فرج بسكرة فيعرف بدوره حركية على مستوى اقبال المواطنين للتصويت في الانتخابات الرئاسية في اجواء لم تخل من الحزن الذي خيم بمجرد ورود خبر وفاة ارملة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي فجر اليوم الاحد، حيث كان حديث الناخبين بطوابير الانتظار، خصوصا وان الرئيس الراحل كان من الاوائل الذين يقومون بواجب الانتخاب في مركز الاقتراع سيدي فرج بالذات .
هذا وقد انتشرت الوحدات الامنية والعسكرية بمختلف مراكز الاقتراع بالدائرة الانتخابية اريانة لتامينها فيما توزع العديد من الملاحظين من تونس والخارج لملاحظة عملية الانتخاب سواء خارج مكاتب الاقتراع او داخلها كضمانة لشفافية الانتخابات ومصداقيتها.
يشار الى ان عدد المسجلين بالدائرة الانتخابية اريانة بلغ 308005 من المسجلين موزعين على 94 مركز اقتراع و559 مكتب اقتراع بكل من اريانة المدينة ب87255 مسجلا والمنيهلة ب39369 مسجلا والتضامن ب43425 مسجلا ورواد ب51069 مسجلا وسكرة ب59723 مسجلا وسيدي ثابت ب13075 مسجلا وقلعة الاندلس ب14089 مسجلا .

المنستير

فتح مركز الاقتراع بالمدرسة الابتدائية غرة جوان بالمنستير أبوابه على الساعة الثامنة صباحا وسط حضور اعوان الأمن والجيش الوطنيين.
وأدى الناخبون والناخبات في أوّل ساعة من يوم الإقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لآوانها، واجبهم الانتخابي في ظروف عادية تميزت بالشفافية داخل المركز والتنظيم المحكم واحترام الصمت الانتخابي وغياب محاولات التأثير على الناخبين داخل مركز الإقتراع أو في محيطه، حسب ما لاحظته مراسلة “وات” بالجهة.
وحضر بمكاتب الاقتراع عدد من الملاحظين من تونس ومن الاتحاد الأوروبي وممثلي المترشحين.
وأكد عضو من الهيئة الفرعية للانتخابات في تصريح ل”وات”، عدم تسجيل اي خرق للصمت الانتخابي إلى حدّ الآن سواء داخل المركز أو في محيطه و”أنّ العملية متواصلة بكلّ شفافية”.
وبمركز الاقتراع بالمدرسة الابتدائية عبد الله الزناد بالمنستير، تتواصل عملية الإقتراع بشكل منتظم وتحت مراقبة مكثفة من وحدات الأمن الوطني والجيش الوطني.
ويضم مركز غرة جوان بالمنستير أكبر عدد للناخبين والناخبات مقارنة ببقية المراكز بدائرة المنستير، حيث يبلغ عدد المسجلين به 6742 ناخبا من مجموع حوالي 324 ألف و703 ناخب وناخبة من بينهم 65 ألف مسجل جديد بالسجل الانتخابي للانتخابات الرئاسية لسنة 2019 بدائرة المنستير.
ويأتي مركز الإقتراع المدرسة الإبتدائية عبد الله الزناد بالمنستير، في المرتبة الثانية من حيث عدد الناخبين المسجلين به، ب5460 ناخب وناخبة يليه مركز الإقتراع المدرسة الإبتدائية منزل النور بشارع بورقيبة بمعتمدية بنبلة بمجموع 5390 من الناخبين والناخبات المسجلين.
وسيختار الناخبون والناخبات اليوم رئيس الجمهورية التونسية المقبل من بين 26 مترشح ومترشحة.

قابس

فتحت مراكز الاقتراع بالدائرة الانتخابية بقابس على الساعة الثامنة صباحا أبوابها أمام الناخبين للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها 2019 وقد حرص العديد من المواطنين على التوجه باكرا الى مراكز الاقتراع لممارسة حقهم في الانتخاب الذي وصفه البعض منهم بالواجب الوطني الذي لا يمكن التخلف عنه متطلعين الى أن تفرز هذه الانتخابات رئيسا جديدا للبلاد يعيد الأمل للتونسيين والتونسيات وخاصة منهم الشباب.
وأكد العديد من المواطنين في تصريحات متطابقة لمراسل (وات) بالجهة أن عملية الانتخاب تتم داخل مكاتب الاقتراع بكل سلاسة وانهم قد انتخبوا بكل حرية واختاروا الشخصية التي يعتبرونها الأفضل لتونس.
من جهته بين رئيس الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات فرحات بن يحمد لمراسل (وات) أن العملية الانتخابية قد انطلقت في ظروف عادية وتتم مراقبتها من قبل مراقبين من الجهة ومن تونس والخارج.

الكاف

انطلقت صباح اليوم الأحد بدائرة الكاف عمليات الاقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها وسط اجراءات أمنية وعسكرية مشددة أمام مراكز الاقتراع في ما تم تخصيص 47 مركزا انتخابيا بتوقيت استثنائي وذلك لأسباب أمنية وفق ما افاد به رئيس الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بالكاف حاتم الدالي مراسل (وات) بالجهة.
واكد رئيس الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بالكاف أن عملية الاقتراع تدور في ظروف عادية ولم يقع تسجيل أي خروقات خلال الساعتين الأوليتين منذ انطلاق عمليات التصويت في المراكز المفتوحة بكامل تراب الولاية وبحسب ماعاينه مراسل (وات) بالجهة فقد تواجد منذ الصباح وقبل فتح مراكز الاقتراع عدد من المواطنين أمامها لاسيما بمدينة الكاف وكذلك ببعض مدن الجهة كساقية سيدي يوسف وتاجروين والدهماني.

قد يعجبك ايضا