Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

عبد الفتاح مورو – رئاسيات 2019

عبد الفتاح مورو أحد مؤسسي الحركة الإسلامية في تونس، وهو نائب رئيس حزب حركة النهضة ورئيس مجلس نواب الشعب بالنيابة.

يصفه مقربون منه بأنه يمتلك قدرة على الجدل، ولا تخلو شخصيته من مرح، كما عرف بفكره المنفتح على التيارات الأخرى وثقافته الواسعة.

المولد والنشأة: ولد عبد الفتاح مورو يوم 1 ديسمبر 1948 بالعاصمة تونس، أتقن في شبابه الموسيقى التي ما زال قادرا على تعاطيها في المناسبات الخاصة، كما اكتسب مهارات التمثيل المسرحي.

اعتاد منذ سن 18 أن يلبس اللباس التقليدي التونسي (الجبة والشاشية) بصناعة يدوية كاملة، يمارس هواية جمع الطوابع البريدية و”” (أباريق) الشاي التقليدية، وهو أب لأربعة أبناء وبنت.

الدراسة والتكوين: دخل مورو المدرسة الصادقية ودرس في كلية الحقوق والشريعة بالجامعة التونسية حيث تخرج عام 1970، كما تعلم الألمانية في المركز الثقافي الألماني بتونس إضافة إلى إتقانه اللغة الفرنسية.

الوظائف والمسؤوليات: بعد تخرجه من الجامعة عمل قاضيا حتى عام 1977، حيث قدم استقالته واشتغل بالمحاماة التي ما زال يمارسها. وقد انتخب أمينا عاما لحركة الاتجاه الإسلامي عند إعلانها في 6 جوان 1981.

التجربة السياسية: بدأ مورو تجربته في العمل المجتمعي بأنشطة إسلامية نظمها عام 1960 في المدارس الثانوية وفي المساجد، وفي عام 1968 التقى راشد الغنوشي في أحد مساجد تونس العاصمة واتفق معه على تأسيس حركة إسلامية في تونس عُرفت عند إعلانها باسم “الجماعة الإسلامية”، ثم غيرت اسمها عام 1981 إلى “الاتجاه الإسلامي”، ثم إلى اسمها الحالي “حركة النهضة”.

اعتقل في عام 1991 فقضى سنتين في السجن، وشن عليه النظام التونسي حملة تشويه شخصية سنة 1992

استأنف مورو بعد الثورة نشاطه في المشهد السياسي، فشارك مع مجموعة من المستقلين في انتخابات المجلس التأسيسي 2011 ضمن قائمة مستقلة تحت اسم “التحالف الديمقراطي المستقل”، لكنه لم يفز.

بعد انتهاء الانتخابات رُشح لمنصب مستشار في حكومة حمادي الجبالي لكن تعيينه لم يتم، ثم عاد إلى صفوف حركة النهضة بعد مؤتمرها عام 2012، فانتخب نائبا لرئيسها راشد الغنوشي وعضوا في مجلس شوراها.

المؤلفات: شرع مورو في كتابة تفسير لعدد من آيات القرآن الكريم، كما اشتغل بإعداد قاموس لمفردات اللهجة التونسية وضبط دلالات ألفاظها وأصولها، وقد عالج فيه أكثر من ألفي كلمة.

قد يعجبك ايضا