Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

لقب مونديال الشباب يبشر بمستقبل مشرق لليد المصرية

لقب مونديال الشباب يبشر بمستقبل مشرق لليد المصرية

قبل ثلاثة أسابيع فقط ، توج المنتخب المصري ببرونزية بطولة العالم لكرة اليد للشباب (تحت 21 عاما) والتي أقيمت فعالياتها في إسبانيا بعد مسيرة ناجحة ورائعة في البطولة توجها الفريق بالفوز على نظيره البرتغالي بفارق عشرة أهداف في مباراة تحديد المركز الثالث.

ورغم التذبذب الذي طال مستوى كرة اليد المصرية على مدار السنوات الماضية ، أكدت بطولة العالم للشباب (تحت 19 عاما) ، التي اختتمت فعالياتها أمس في مقدونيا الشمالية ، أن كرة اليد المصرية تستطيع فرض هيمنتها بقوة على الساحة العالمية في السنوات المقبلة إذا نجح المسؤولون عنها في استثمار إنجاز فرق الشباب في بطولتي العالم هذا العام.

وتوج المنتخب المصري (أحفاد الفراعنة) مساء أمس بلقب مونديال الشباب (تحت 19 عاما) بعد الفوز بجدارة على نظيره الألماني 32 / 28 في النهائي.

وقدم الفراعنة ملحمة حقيقية في هذه البطولة حيث فاز الفريق في جميع المباريات باستثناء هزيمة واحدة في دور المجموعات أمام نظيره الفرنسي الفائز باللقب في النسختين الماضيتين.

واستهل الفراعنة مسيرتهم في البطولة بالفوز الثمين 32 / 29 على المنتخب السويدي ليكون هذا الفوز دافعا قويا للفريق في بداية البطولة.

ورغم الهزيمة في المباراة الثانية 24 / 28 أمام نظيره الفرنسي ، انتفض الفراعنة بقوة وحققوا ثلاثة انتصارات متتالية على تايوان 36 / 25 وكندا 47 / 20 والمجر 31 / 24 ليتصدر الفريق المجموعة الثانية في الدور الأول للبطولة رغم وجود المنتخبين الفرنسي والسويدي في المجموعة.

وواصل الفريق انطلاقته الرائعة في الأدوار الإقصائية للبطولة حيث فاز على نظيره السلوفيني 30 / 23 في دور الستة عشر وعلى أيسلندا 35 / 31 في دور الثمانية ثم على البرتغال 41 / 36 في المربع الذهبي قبل أن يتوج انطلاقته الرائعة في البطولة بالفوز على نظيره الألماني في النهائي.

وأصبح المنتخب المصري أول فريق من خارج أوروبا يتوج بلقب هذه البطولة التي أقيمت للمرة الأولى في 2005 .

ولم يكن اللقب فقط هو المكسب الوحيد للمنتخب المصري في هذه البطولة حيث أحكم الفراعنة أيضا قبضتهم على الجوائز الفردية في البطولة بقيادة اللاعب أحمد هشام الذي توج بجائزة أفضل لاعب في البطولة.

كما توج زميله عبد الرحمن حميد بجائزة القفاز الذهبي لأفضل حارس مرمى في البطولة وفاز زميلهما حسن وليد بجائزة هداف البطولة برصيد 51 هدفا إلى جانب فوزه بلقب أفضل ظهير أيسر في البطولة.

واتسمت هذه النسخة من البطولة بارتفاع المستوى التهديفي حيث شهدت 5124 هدفا في 92 مباراة بمتوسط تهديفي بلغ 7ر55 هدف في المباراة الواحدة.

ومع فوز الفريق بلقب البطولة أمس بعد فوز المنتخب المصري بالمركز الثالث في مونديال الشباب (تحت 21 عاما) ، تبدو الفرصة سانحة أمام يد الفراعنة لفرض سطوتها عالميا في السنوات المقبلة لاسيما وأن المنتخب الأول احتل المركز الثامن في بطولة العالم لليد التي أقيمت مطلع العام الحالي

قد يهمك أيضا:

اعتذار لاعبي مصر عبر "إعلان تجاري" يجدد غضب الجمهور

قائد المنتخب المصري يعتذر للجمهور عن الخروج من كأس الأمم

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية