Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

استقبال حافل للمنتخب البحريني في “المنامة” بعد تتويجه بلقب “غرب آسيا”

استقبال حافل للمنتخب البحريني في المنامة بعد تتويجه بلقب غرب آسيا

حظي المنتخب البحريني الأول لكرة القدم باستقبال حافل في المنامة، وذلك بعد تتويجه بلقب بطولة غرب آسيا في العراق، في المباراة النهائية التي حقق من خلالها الفوز على المنتخب المستضيف العراق 1 – 0، واستقبل الشيخ ناصر بن حمد ممثل الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، أعضاء البعثة في مطار البحرين الدولي.

ونقل الشيخ ناصر تهاني الملك حمد بن عيسى إلى لاعبي المنتخب الوطني بمناسبة فوزهم بالمركز الأول في بطولة غرب آسيا لكرة القدم، مؤكداً أن «الملك حمد فخور جداً بالمستويات الكبيرة والراقية التي قدمها أبناء البحرين في المحفل الإقليمي والانتصار الرائع في المباراة النهائية التي ضمنت للبحرين تحقيق الميدالية الذهبية في العصر الذهبي».

وشهد الاستقبال حضور الشيخ خالد بن حمد النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية وأيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة، والدكتور عبد الرحمن عسكر الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، ومحمد حسن الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية، والشيخ علي بن خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة.

وقال الشيخ ناصر للاعبي المنتخب الأحمر: «لقد كنتم خير سفراء للبحرين في المحفل الكروي المهم، وبرهنتم للجميع أن البحريني معدنه من ذهب، ودائماً ما يطمح إلى تحقيقه والوصول إلى الإنجازات، مهما كبرت حجم التحديات التي تواجهه، وبالفعل تمكنتم من تحقيق اللقب الإقليمي عن جدارة واستحقاق، بعد أن قدمتم مستويات كبيرة طيلة مباريات البطولة، وصولاً إلى المباراة النهائية، التي كنتم فيها رجال مواقف وحرصتم على رفع اسم البحرين عالياً».

وأضاف: «نحن سعداء بما قدمتموه في البطولة من مستويات فنية راقية وجسدتم من خلال البطولة الإقليمية كل معاني العزيمة والمثابرة والإصرار والتحدي، وقدمتم أجمل معاني الولاء والتضحية في سبيل رفعة اسم بلدكم عالياً، وأظهرتم روحاً قتالية يُحتذى بها خلال مباريات البطولة والمباراة النهائية، ونحن على يقين تام بأن هذا الإصرار والتحدي سيكون عنواناً لكم ولمشاركاتكم المقبلة في البطولات والمحافل الدولية».

وأضاف الشيخ ناصر بن حمد: «حرصنا على دعم المنتخب الوطني في بطولة غرب آسيا وتهيئة الأجواء المثالية أمامه من أجل الظهور المتميز في البطولة والتنافس الحقيقي على لقبها الإقليمي، باعتبارها تمثل حدثاً رياضياً مهماً يتواجد فيه المنتخب، ويمكن الاستفادة من هذا الحدث للتعرف على المستوى الحقيقي للمنتخب الوطني قبيل الدخول في استحقاقات كروية مهمة يتطلع المنتخب الوطني إلى تحقيق نتائج إيجابية فيها».

من جانبه، رفع رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم علي بن خليفة «خالص التهاني والتبريكات للملك حمد بن عيسى، وإلى الأمير خليفة بن سلمان رئيس الوزراء، والأمير سلمان بن حمد ولي العهد الأمين نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، بمناسبة إحراز منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم للقب بطولة اتحاد غرب آسيا التاسعة، التي استضافتها العراق خلال الفترة 30 يوليو (تموز) الماضي وحتى 14 أغسطس (آب) الحالي».

وأكد الشيخ علي أن إنجاز المنتخب الوطني الأول لكرة القدم في بطولة غرب آسيا يعكس الرعاية الكريمة التي تحظى بها الرياضة البحرينية من قبل الملك حمد، مشيراً إلى أن الملك الداعم الأول للرياضيين، مبيناً أن إنجاز المنتخب الوطني الأول جاء في العصر الذهبي للرياضة البحرينية.

كما هنأ الشيخ ناصر بن حمد، والشيخ خالد بن حمد.

وأشاد الشيخ علي بأداء لاعبي المنتخب الوطني الأول، مثنياً كذلك على جهود الجهازين الفني والإداري، مؤكداً أن القادم من مشوار ومنافسات للمنتخب الوطني هو أكثر أهمية، خصوصاً أن المنتخب مقبل على المشاركة في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

فيما عبّر قائد المنتخب سيد جعفر باسمه ونيابة عن زملائه اللاعبين عن شكره وتقديره للشيخ ناصر بن حمد على دعمه للمنتخب، وإلى الشيخ خالد بن حمد وقال: «لقد دخلنا هذه البطولة واضعين نصب أعيننا الشعار الذي أطلقه الشيخ ناصر (الذهب فقط) وسعينا بكل جد واجتهاد من أجل تحقيق المركز الأول والعودة بالكأس، وكُنّا مقدرين للمسؤولية التي نحملها، وبالفعل تعاهدنا على العودة للبحرين، ومعنا كأس البطولة، وقد حققنا العهد بفضل إصرار اللاعبين وتضحياتهم ومستوياتهم الكبيرة التي أهّلتنا للعب على المباراة النهائية وتحقيق اللقب الغالي».

وتابع: «أشكر لاعبي المنتخب على هذا الإنجاز الكبير، وسنسعى في البطولات المقبلة إلى رفع اسم البحرين وعلمها عالياً، وتقديم المستويات التي تسهم في تأكيد التطوير الكبير للرياضة البحرينية».

وكان المنتخب البحريني توج بلقب النسخة التاسعة لبطولة غرب آسيا لكرة القدم بفوزه على نظيره العراقي 1 – صفر في المباراة النهائية في مدينة كربلاء، أول من أمس (الأربعاء).
وهذا اللقب هو الأول الذي يحرزه المنتخب البحريني في تاريخ مشاركاته في البطولة.

وبدأ المنتخب العراقي المباراة ضاغطاً على مرمى المنتخب البحريني الذي عمد إلى التراجع للمحافظة على مناطقه الدفاعية، ونجح بفضل تركيزه الدفاعي باحتواء اندفاع صاحب الأرض والجمهور.

وشهد الشوط الأول محاولة خطرة واحدة مباشرة للمنتخب العراقي، وكانت تسديدة لكرة أرضية لعلاء مهاوي تصدى لها الحارس البحريني سيد محد جعفر (32).

وخلافاً لمجريات اللعب ومن هجمة بحرينية سريعة مرتدة من المنتصف، وبعد تمريرتين فقط تمكن عيسى موسى من التخلص من مدافعي المنتخب العراقي، ويسدد من وضع مريح كرة قوية عالية بقدمه اليسرى هزّ بها شباك الحارس جلال حسن (38).

مع بداية الشوط الثاني رمى المنتخب العراقي بكل ثقله في محاولة للتعديل مبكراً في الوقت الذي حاول فيه المنتخب البحريني الاعتماد على المحاولات المرتدة والوصول إلى الحارس العراقي الذي ردّ كرة صعبة سددها محمد الرميحي في الدقيقة (53)، ردّ عليها العراقي علاء عباس براسية مرت الكرة فيها فوق العارضة بقليل (55).

ورغم الضغط المتواصل للمنتخب العراقي صمد المنتخب البحريني بفضل التكتل الدفاعي حتى نهاية المباراة.

واختير سيد محمد جعفر حارس مرمى البحرين أفضل حارس مرمى في البطولة، وقد حافظ على شباكه نظيفة في المباريات الأربع التي خاضها منتخب بلاده في البطولة، كما اختير لاعب المنتخب العراقي حسين علي أفضل لاعب في البطولة.

قد يهمك أيضا:

ميروسلاف سكوب يعلن قائمة المنتخب البحريني استعدادًا لمواجهة سنغافورة

المنتخب البحريني لرجال السلة يتوّج ببرونزية البطولة العربية

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية