Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

مرسيليا يتخذ قراراً حاسماً حول مصير مدافعه عادل رامي

يبحث نادي أولمبيك مرسيليا عن التخلص من بعض لاعبيه الذين كانوا أسباب نكسة الموسم الماضي، رغم المكانة الكبيرة التي يحتلونها في عالم كرة القدم، على غرار الدولي الفرنسي صاحب الأصول المغربية، عادل رامي، إذ خرج نادي الجنوب بقرار مفاجئ له، رغم تصريحه برغبته في الاستمرار مع النادي.
وسجل مرسيليا بداية متعثرة في الدوري الفرنسي، بخسارةٍ مُذلة على أرضية ميدانه بثنائية نظيفة أمام ريمس، وهي الخسارة التي أعادت الفريق إلى نقطة الصفر، رغم تحضيرات موسمية جيدة، جعلت جماهير النادي متفائلة بموسم جيد.
وأمام الوضع الحالي، قررت إدارة النادي بعد حصولها على موافقة المدرب البرتغالي أندريه فيلاس بواش، الخروج بقرار فسخ عقد الدولي الفرنسي صاحب الأصول المغربية عادل رامي، والتضحية به لتجاوز ضغط الشارع المطالب بطرد اللاعبين الذين لم يقدروا على إنجاح المشروع الطموح الذي جاء به المالك الأميركي ماكورت، وهو القرار الذي فاجأ الآلاف، خاصة لموعد اتخاذه بعد بداية الدوري الفرنسي.

وكذّب رامي قبل ساعات خبراً نشره موقع مقرب من نادي بوردو الفرنسي، بعد أن أكد الأخير اقترابه من الانضمام للنادي، عبر منشور جاء على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، لكنه على ما يبدو لن يكون كافياً لتغيير مصير المدافع.
وأثارت تصرفات اللاعب انزعاج جماهير النادي التي تلعب دوراً مهماً في منظومة كرة القدم بمرسيليا، وذلك بعد أن فضّل التوجه للمشاركة في إحدى حصص المغامرات الفرنسية التي تتطلب جهداً بدنياً، مع حضور عرض للأزياء خلال مواجهة ناديه لمونبولييه، وهو ما زاد الطينة بلة في علاقة رامي بفريقه وبالجماهير.

600 3892 - مرسيليا يتخذ قراراً حاسماً حول مصير مدافعه عادل رامي

قد يعجبك ايضا