Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

الفيضانات والسيول تهدم مئات المنازل وتشرد العائلات في السودان

خلفت السيول والفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة في مناطق مختلفة من السودان قتلى وإصابات، إضافة إلى انهيار مئات المنازل في أكثر من ولاية بما فيها الخرطوم، ما تسبب بتشريد مئات الأسر ودفع الناشطين لمناشدة المسؤولين بتوفير الخيم والمستلزمات الطبية والغذائية للعائلات المنكوبة.
قضى سبعة سودانيين وأصيب اثنان آخران في مناطق متفرقة بولاية الجزيرة، وسط السودان، جراء السيول والفيضانات التي سببتها الأمطار الغزيرة، وأدت إلى انهيار عدد من المنازل في قرى الولاية.
وفيات وانهيار منازل
وأوضحت وكالة الأنباء السودانية، اليوم الأربعاء، أن ستة أشخاص قضوا في حيّ 15، في مدينة رفاعة، وتوفي السابع في قرية زرقة أم سعيد، وهي واحدة من عشر قرى تأثرت بالسيول والفيضانات ليل الاثنين وصباح أمس الثلاثاء.
ولفتت الوكالة إلى زيارة والي الولاية اللواء أحمد حنان أحمد صبير، لأهالي الضحايا في حي 15 برفاعة، وهم امرأة (43 عاماً)، وأربعة أبناء تراوح أعمارهم بين 17 عاماً وثمانية أعوام من جراء انهيار البيت وهم بداخله بفعل الأمطار، ليل الاثنين. كما أدى اشتداد المطر، صباح أمس، إلى إصابة طفل وطفلة يبلغان 12 و10 أعوام.
ووجه والي الجزيرة بتسخير كافة إمكانيات الولاية لمجابهة السيول والأمطار وتعهد بمعالجة مشكلة الكهرباء وتوفير ما يلزم من آليات وأمصال ومبيدات.

وأصدر موقع "لجان مقاومة جنوب الحزام" رسماً بيانياً بعنوان "الأمطار تتحول لكارثة جنوب الخرطوم"، أشار فيه إلى أن عدد المنازل المنهارة بسبب الأمطار والسيول بلغت حتى يوم العاشر من أغسطس/ آب الجاري 1343 منزلاً في منطقة مايو، وإن مئات المنازل انهارت أيضاً في منطقتي السلمة وعد حسين.

وشدد المنشور على ضرورة توفير مستلزمات عاجلة للمتضررين من خيام ومستلزمات طبية ومساعدات غذائية.

أسر تحاصرها المياه شرقاً

خلفت السيول والأمطار التي ضربت منطقة مكلي بمحلية أروما، ومحلية نهر عطبرة في ولاية كسلا، أضراراً كبيرة، حيث بلغ عدد المنازل المتضررة 568 منزلاً من بينها انهيار 391 منزلاً انهياراً كاملاً.
ونقلت وسائل إعلام محلية، اليوم الأربعاء، عن ناشطين قولهم إن أعداداً كبيرة من الماشية نفقت، وقدرت بنحو 400 رأس، كما أدى انهيار عدد من الحمامات لفيضان مياه الصرف الصحي، لافتين إلى ارتفاع معدل سوء التغذية في منطقة مكلي، حيث سجلت 27 حالة هذا الشهر. وأوضحوا إن 230 أسرة متضررة ما زالت في العراء، في حين توجد نحو 200 أسرة عالقة وسط الفيضان في مناطق أم باركي، تيفاييت، عداي بالقرب من مرافيت، في حين تم إيواء آخرين في المدرسة أو في منازل أقاربهم.
وكشفت عايدة حمزة أحمد يوسف، مديرة الشؤون الصحية بالمحلية، في تصريح لـ(سونا)، عن تأثر قرى سكرانة وأم حجير والنصيراب وأم بلي والقيدح ومقعيرة وود أكرد والحار موسى وكوير موسى بالفيضانات والسيول، وانهيار 15 منزلا بقرية زرقة أم سعيد، ووفاة مسن عمره 92 عاما.

600 3571 - الفيضانات والسيول تهدم مئات المنازل وتشرد العائلات في السودان

قد يعجبك ايضا