Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

توقعات الأبراج ليوم الأحد 02/09/2018 مع الفلكي العالمي محسن عيفة

حظك اليوم الأحد و توقعات الابراج ليوم 02/09/2018 من الفلكي العالمي محسن عيفة

#الحمل
مهنياً: تطلق مشروعاً مميزاً تسميه مشروع العمر، وتوضح للجميع النتائج المتوخاة منه إن مادياً أم معنوياً، والسمعة الطيبة التي يمكن جنيها منه.
عاطفياً: تبحث مع الحبيب عدد من المسائل المهمة ذات الشأن بمستقبل العلاقة وتحاول إيجاد التسويات المناسبة لها.
صحياً: لا تخاطر بوضعك الصحي ولا تطل ساعات عملك، عليك أن ترحم نفسك ووضعك الصحي.

#الثور
مهنياً: تخوض اليوم غمار عملية استثمار ضخمة، في حال نجاحها تكون نسبة عمولتك منها كبيرة وتفتح أمامك أبواب عمليات أخرى.
عاطفياً: انتظر من الحبيب اليوم مفاجأة كبيرة وسارّة، هو إنسان يضج حناناً وعطفاً يثيران فيك مشاعر جميلة.
صحياً: من الأفضل تخصيص يوم للتنزه في الطبيعة أو على شاطئ البحر للتخفيف من ضغوط العمل.

#الجوزاء
مهنياً: تكون على موعد مع انطلاقة جديدة، والعنوان العريض اليوم هو الانتماء إلى مجموعة مهنية جديدة كل من أصحاب الكفايات العالية.
عاطفياً: لا تتدخل في شؤون الشريك العملية ولا تحاول أن تفرض عليه قراراتك فهو أدرى بأموره.
صحياً: الانتباه إلى نوعية الأطعمة والتخفيف من بعضها مساء مفيد للصحة.

#السرطان
مهنياً: تظهر أمامك اليوم تحديات كبيرة وخطيرة على مستقبلك المهني، لا تهملها واحرص على مواجهتها بالطريقة المناسبة.
عاطفياً: عليك الموازنة بين حياتك العملية والعاطفية، فالشريك اليوم يدعوك إلى تناول العشاء في مكان رومانسي فاحرص على عدم التأخير.
صحياً: لا تكن دائم القلق والتوتر، لأن ذلك يؤثر كثيراً في القولون العصبي الذي يحتاج من المريض إلى هدوء نفسي والبعد عن التفكير.

#الاسد
هنياً: قرار مفاجئ يحرك بعض المشاريع ويخلصك من صدامات مع الزملاء ويكشف القناع عن بعض الحقائق المخفية.
عاطفياً: يحالفك الحظ في إشاعة السلام وتلطيف الأجواء وتقريب المسافة بينك وبين الحبيب.
صحياً: تعرف كثرة الأمراض الشائعة هذا اليوم، ولا سيما الكوليسترول وغيره، فلا تدعها تتغلب عليك.

#العذراء
مهنياً: بانتظارك هذا اليوم تغيير كبير في مجالك المهني، وتتلقى الأخبار الجيدة التي تحيي الأمل فيك مجدداً.
عاطفياً: تعيش وضعاً عاطفياً مضطرباً بعض الشيء، وتشير الأجواء إلى توتر وضغط ومشاعر سلبية ومواجهات.
صحياً: لا عذر لديك للتقاعس ولا حجّة للتهرّب من تنفيذ الواجبات المفروضة عليك صحياً.

#الميزان
مهنياً: تفكر في القايم برحلة عمل بحثاً عن مجالات جديدة للاستثمار وتسعى للتحرر من بعض القيود.
عاطفياً: الجرأة في القرارات الحاسمة مطلوبة، لكنّ التسرّع مرفوض، ولا سيما أنّ مستقبلك مع الشريك على المحك.
صحياً: تستمر في الامتناع عن ممارسة الرياضة بعد خضوعك لعملية في العمود الفقري، مع أنها مفيدة لك.

#العقرب
مهنياً: أزمة مالية طارئة تعكر الأجواء في العمل، وتستدعي عقد اجتماعات متواصلة بغية التوصل إلى إيجاد الحلول قبل تفاقم الأمور.
عاطفياً: تجمعك الصدفة بشخص من خارج محيطك العائلي، فترتاح إليه وتجذبك ابتسامته الجميلة.
صحياً: مارس هواية التسلق أو السير في الطبيعة، فتنسى هموم العمل وتستمتع بأجواء الطبيعة التي تريحك نفسياً.

#القوس
مهنياً: يوم مميّز يسلّط الأضواء على قدراتك الإبداعية والإنسانية، ولعلك تنال جوائز أو ميداليات تقديراً لجهودك.
عاطفياً: إذا كنت غير مرتبط فهذا اليوم ملائم لإعادة النظر في استمرارية عزوبيتك، أنتَ مقبل على مرحلة مهمّة وديناميكية من حياتك.
صحياً: لا تكن صاحب إرادة ضعيفة أو شخصاً لا يحكّم عقله ولا سيما حين يتعلق الأمر بوضعك الصحي.

#الجدي
مهنياً: عمليات مالية مربحة، تحاش التشبث بأفكار بالية ولا تخوض صراعات أو تدخل في خلافات.
عاطفياً: يدعمك الشريك ويفتح أمامك مجالات جديدة على صعيد حياتك الحميمة.
صحياً: حاول أن تستغل فصل الصيف كما يجب، والتحق بأحد الأندية أو مارس لعبة رياضية مفيدة لصحتك.

#الدلو
مهنياً: تبذل نشاطاً كبيراً على مستوى الاتصالات وتبادل المعلومات والخبرات، وتقوم بعمل مشترك ومثمر مع أحد الزملاء.
عاطفياً: التعاون الجدّي والمخلص والنابع من القلب مع الشريك يثبّت العلاقة بينكما وتغدو الصورة أكثر وضوحاً من السابق.
صحياً: لا تتوقع من ممارسة الرياضة كل الخير شرط أن تقوم بها كما هو مطلوب منك.

#الحوت
مهنياً: خسائر مادية محدودة سببها التهوّر، لكنّ الأيام المقبلة تفتح لك عدة مجالات من أجل التعويض.
عاطفياً: ملاقاة الشريك عند منتصف الطريق مهمة، وتشكل خطوة إضافية نحو الاستقرار.
صحياً: راقب ضغطك باهتمام، ولا سيما في حال شعرت بدوخة غير اعتيادية.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية